عالم متوج بـ”نوبل للطب”: فيروس Covid 19 خرج من مختبر صيني

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

رجح عالم فرنسي متوج بجائزة نوبل للطب، أن يكون فيروس كورونا المستجد (Covid 19)، قد خرج من تم تجريبه صيني، مستبعدا أن يكون قد ثبت في سوق لبيع الحيوانات في مدينة ووهان، وسط البلد الآسيوي.

وبحسب موقع “cnews”، فإن ذاك المنقب الذي يشك في الرواية الصينية، هو عالم الفيروسات، لوك مونتينيي الذي سبق له أن اكتشف فيروس “HIV” الذي يكون سببا في مرض فقدان المناعة المكتسب “الإيدز”.

وعلل المستقصي، في مؤتمر صحفية، أن مختبر بلدة ووهان يعكف على دراسة الفيروسات المنتمية إلى عائلة “Covid 19” منذ بدايات 2000، “وتبعا لهذا، خسر أصبحوا مختصين في ذلك المجال”.

وأضاف أنه انكب بجوار زميله المفتش في العلوم الرياضية، جون كلود بيريز، على دراسة أدق التفاصيل المتعلقة بفيروس كورونا المستجد الذي تغير إلى جائحة عالمي.

وأورد مونتينيي “لم نكن أول من نهض بذاك الأمر، لأن عددا من المنقبين الهنود حاولوا أن ينشروا دراسة تحدد المادة الوراثية (الجينوم) لفيروس كوفيد 19 المستجد. ووضح وجود متوالية من من فيروس آخر، وهو فيروس HIV الذي يسبب مرض الإيدز”.

وأردف أن المحقِّقين الهنود تراجعوا عما توصلوا إليه، عقب ذلك، إلا أن الحقيقة العلمية “تظل دائما شق طريقها” بحسب قوله.

وعلل العالم الفرنسي أن متوالة من فيروس الإيدز جرى إدخالها إلى المادة الوراثية لفيروس كورونا، في مسعى لتطوير لقاح في مواجهة فيروس “HIV”.

وانتقد المفتش تلك الخطوة الصينية المحتملة بقوة، قائلا إن القيام بها يشبه ما قد يقدم فوق منه “مشعوذ مبتدئ”.

وفي سنة 2017، أفصح مئة أكاديمي في دولة فرنسا عن ثبوت اتهامهم لتصرف المنقب مونتينيي المناوئ للقاحات، وطلبوا وقتئذ من اتحاد الأطباء بأن يصدر عقوبات بحقه.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً